مركز الحسين الثقافي

رسل الحرية

5-1-2014

 بعد الإعتداء الذي تعرض له مجموعة من الفنانين من قبل موظفي المسرح في مركز الحسين الثقافي يوم السبت الثامن والعشرون من كانون الأول لعام 2013، في حفلة الفنانة غيا رشيدات، والذي استنكره الفنانو بشدة، وانطلقت على الفور في صفحات مواقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، حملة لمقاطعة مركز الحسين، حتى إقالة مديره عبد الهادي راجي المجالي، وما زالت هذه الحملة قائمة حتى هذا تاريخ.

الفنانون الذين رأوا فيما حدث إهانة كبيرة لفنهم وللحالة الثقافية عامة في الوطن، ومشهداً واضحاً للفساد وسوء التعامل مع مناصب الدولة، إضافة إلى تأكيدهم على أن المسارح للعامة وليست ملكاً لأحد، كانت حملتهم هذه للتأكيد على ما حدث، وجلب الرأي العام باتجاههم، كان لهم عدة مطالب خلال هذه الحملة.

 والجدير في الذكر أن الفنانة غيا ارشيدات اتي تجمع الفنانون لعزف مقطوعاتها في تلك الأمسية، هي من الرسل المؤسسين لمشروع شبكة رسل الحرية، وما زالت حتى اللحظة تتواصل مع المشروع وتعتبر نفسها جزءاً منه، وتقدم ابداعاتها، وقد استنكرت شبكة رسل الحرية ما حدث من اعتداء على صفحتها وفي بيان لها.

وفيما يخص حملتهم، والمطالب التي يرهدفون لتحقيقها منها، إليكم النص الكامل لحملتهم، وما بها من مطالب، تقدمه لكم شبكة رسل الحرية:

 “ولأن المشهد الثقافي هو واجهة البلاد الحقيقيّة ،لا بد من حملة يتكاتف فيها جميع المهتمّين بالشأن الثقافي في الأردن:

 وأول خطواتها – أن يتم إستنكار ما جرى من إعتداء بحق الفنّانين أعضاء الفرقة الموسيقيّة، يوم السبت الموافق 28/12/2013 .
ثانياً – المطالبة بإجراء تحقيق علني فيما جرى .
ثالثاً – لا بد من مقاطعة مركز الحسين الثقافي لحين إقالة مديره الحالي السيد عبد الهادي راجي المجالي لعدم أهليته في إدارة هذه المؤسسة ..
رابعاً – أن تعهد إدارة مثل هكذا مؤسسات بذوي إختصاص .. 
خامساً – لا بدّ من تأهيل جميع العاملين في المؤسسات الثقافية تأهيلاً مناسباً لما فيه خدمة الثقافة و المثقفين 
سادساً – و لما يحمله إسم المركز من معاني عميقة لكافّة أبناء الشّعب الأردني فلا بدّ من أن يكون القائمين عليه بمستوى لائق من الثقافة و المعرفة و الإدارة . 

يرجى التوقيع على البيان من خلال الرابط أدناه 
“بيان بخصوص إعتداء مدير مركز الحسين الثقافي على الموسيقيين والطريقة التي يدير بها هذا الصرح المهم: إقالة عبدالهادي راجي المجالي من إدارة مركز الحسين الثقافي”.

رابط الحملة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك:

http://on.fb.me/1cA5YKp